الهوية البصرية للشركات Visual Identity (أعرف بالتفصيل)

0

الهوية البصرية للشركات Visual Identity من المقومات التي يجب تنفيذها لتحقيق النجاح في الأنشطة التجارية، وبعد التعرف عليها خلال المقال ستتحمس لإنشائها بأفضل طريقة ممكنة، فأنت الآن إذا سمعت كلام عن منتج ما، أو رأيت صورة له بدون التعرف على اسم الشركة المُصنعة، وليكن هاتف محمول أو أزياء رياضية أو وجبه من الوجبات السريعة؛ سيتبادر إلى ذهنك بشكل سريع اسم علامة تجارية خاصة بهذه المنتجات وأنت تعرفها.

فعند الحديث عن الملابس والمعدات الرياضية، ستتخيل شعار شركة Adidas أو Nike وهذا لأن هاتين الشركتين لهما هوية بصرية قوية وراسخة في الأذهان!

فأنا أتخيلك الآن قد تذكرت شكل الشعار الخاص بالشركة والألوان وطبيعة المنتج، وربما تذكرت شكل المقر أو المطعم الخاص بالمنتج، وهذا بكل بساطة لأنك مرتبط بهوية بصرية مع هذه المنتجات، تجعلك تتذكرها بمجرد رؤية أي إشارة أو رمز أو لون خاص بهم.

وهذا ليس عبثًا فهذه الشركات عملت بكل ذكاء وبراعة على مدار السنين أن تقدم منتجات عالية الجودة، وتصنع هوية تؤثر بها عليك ذهنيًا.

ولكن ليس هذا كل ما في الأمر، ففي هذا المقال من خلال شركة Next To U سنقدم لك دليل شامل عن الهوية البصرية للشركات Visual Identity لتعرف كيف تبني الهوية البصرية لشركتك الناشئة أو لنشاطك التجاري.

ما هي الهوية البصرية؟

مفهوم الهوية البصرية يتسع ليشمل كل ما هو مرئي ومُصوّر ليمثل العلامة التجارية.

فتشمل: شعار الشركة من رمز وألوان وخطوط، وتصميم ونظام الموقع الإلكتروني وكذلك المكان على أرض الواقع من ناحية تصميمه الخارجي والداخلي، وشكل تعبئة المنتجات وتغليفها…، ووسائل الإعلان، وهكذا في كل ما هو بصري وخاص بالمشروع التجاري.

في الوقت الحالي يهتم العميل بجودة الهيئة البصرية للشركة التي يتعامل معها، وهذا لأن السوق مزدحم وتنافسي للغاية على من سيجذب نظر العميل بالهوية خاصته، فيرى العميل أن جودة الهوية البصرية ومدى تناسقها وقوتها سينعكس على جودة الخدمة.

ولا تتعجب من ذلك لأن العملاء يرون أن اهتمام الشركة بمظهرها وطريقة حضورها هو اهتمام بهم وبرضاهم، فهذه الشركة ذات تصميم الهوية البصرية المميز هي ما ستكسب ثقتهم وولائهم، إذا ثبت جودة المنتج في الأساس.

هوية نشاطك التجاري تمثل الواجهة والنافذة المرئية التي تطل من خلالها على العملاء، والتي تستطيع من خلالها حث العملاء على الانتماء لهذا الكيان التجاري.

 

توضيح هام:
سيتضمن المقال عبارات مثل: الهوية البصرية للشركات –  الهوية التجارية –  العلامة التجارية – الشعار.
ولكي تفهم وتستفيد أقصى استفادة من المعلومات المطروحة في المقال بدون التشتت بين كثرة  المعلومات الموجودة على الشبكة أو في الصفحات الأخرى،  أحببت أن أوضح الفرق بين المصطلحات المذكورة في الأعلى أولًا قبل التعمق التفاصيل.

ما الفرق بين الهوية البصرية والعلامة التجارية؟
العلامة التجارية: نُعرفها باختصار بأنها الصورة الذهنية الكاملة التي تتكون عند الناس تجاه الشركة، فهي القيمة والخدمة المُقدمة والمبادئ والأنظمة التي تكوّن الشركة، وطريقة التواصل مع الجمهور.
الهوية البصرية: هي أحد أجزاء العلامة التجارية، وهي كل الأدوات والرموز والعناصر المرئية التي تتواصل بها الشركات مع الجمهور، لكي تصنع الصورة التي تريد أن يتخيلها الجمهور بها.
وبهذا تكون العلامة التجارية هي الكل والهوية البصرية هي جزء من تكوينها.

ما الفرق بين بين الشعار والهوية البصرية؟

بمتابعة الحديث عن الهوية البصرية التي تمثل الواجهة البصرية لكل ما يراه الجمهور؛ نجد أن الشعار هو جزء من تلك الواجهة، أي أن الشعار هو من ضمن الهوية البصرية.

أما مصطلح الهوية التجارية:

فهو السلوك والنهج الذي تعتمد عليه الشركة لنقل أفكارها بشكل عام إلى العملاء؛ فهي الصورة المُتخيلة عند المستهلك، والمشاعر التي تربطه بالعلامة نفسها، وجميع المصطلحات السابقة مكتملة تنتج العلامة التجارية (brand). 

وهذه الصورة تمثل نموذج للهوية البصرية لإحدى الشركات.

الهوية البصرية للشركات

أهمية الهوية البصرية للشركات Visual Identity

دعنا نتفق أنه إذا أردت بناء هوية تجارية متماسكة وقوية؛ فعليك الاهتمام بكل التفاصيل، حتى يكون نشاطك التجاري له نفس الرسالة، وبالتالي يرتبط به الجمهور بشكل فعال.
ولكي يتحقق هذا الأمر تنفق الشركات العالمية مئات وملايين الدولارات لكي تصنع لنفسها هوية بصرية مميزة، وهذا يطرح سؤال: ما فائدة الهوية البصرية للنشاط التجاري لكي تحظى بكل هذا الاهتمام من قِبل أصحاب المشاريع؟

1. تقوية الصلة بين الجمهور والنشاط التجاري

أي علامة تجارية أو شركة مشهورة وأنت تعرفها فهي بالتأكيد مرتبطة بذاكرتك نتيجة تصميم هوية بصرية مميزة، فإذا ذكرنا شركة Microsoft  ستتذكر شعار به أربعة مربعات بألوان ” الأحمر والأخضر والأزرق والأصفر”، كما ستتذكر تطبيقات تلك الشركة، وإذا رأيت التفاحة المقضومة فبالتأكيد ستتعرف على منتجات Apple.
هل ترى قوة التأثير؟! مجرد رؤية تصميم الشركة أو تذكرها؛ تستحضر ما تعرفه عن الشركة.

 

أهمية الهوية البصرية

2. الهوية البصرية تعمل على إيصال رسالة للجمهور

الهوية البصرية للشركات تقوم بدور بالغ الأهمية في إيصال مبادئ الشركة ورسالتها.
أهم هوية بصرية تعبر عن هذا الدور، هي تلك الهوية الخاصة بشركة Amazon فنرى سهم يرسم ابتسامة من حرفي “A” إلى “Z”، وهنا وبكل ذكاء أمازون توصل رسالة أنها تتاجر في كل المنتجات من الألف للياء (A & Z)،  وبالابتسامة توصل أنها تهتم برضا عملائها حول العالم.
فمن خلال الهوية البصرية تم التعرف على قيم ومبادئ الشركة، وزادت مصداقيتها أمام الجمهور.

3. الهوية البصرية توثق حقوق شركتك قانونيًا

هناك عدد لا يحصى من المنتجات غير الأصلية (المقلدة)، بسبب قيام المحتالين باستغلال اسم وسمعة الشركات الكبيرة والمشهورة لصالح منتجاتهم المقلدة، مما يسيء للشركة الأصلية؛ ولكن عند توثيق الشعار والهوية البصرية للشركة، يحق لك مقاضاة المحتالين ومنعهم من استغلال سمعتك.

4. الهوية البصرية للشركات تعمل على زيادة الأرباح

هويتك المميزة تعزز نجاح حملات التسويق لمنتجك في السوق، مما يوسع من نطاق العملاء ويزيد تعلقهم بنشاطك؛ وهذا بالتأكيد يدعم زيادة المبيعات والأرباح.

5.  الهوية البصرية هي سفير شركتك

الهوية البصرية للشركات تمثل دور قوي للترويج للنشاط التجاري بأسرع طريقة. والأهم أنها تختصر ما تريد الشركات أن تقوله من خلال تصميم الشعار وتوظيف الألوان، فمثلًا نجد شعار الفيسبوك وتويتر باللون الأزرق وفيه دلالة على الثقة والقوة والاحترافية، وشركة السيارات TOYOTA  تستخدم اللون الأحمر لكي تدل على الحماس والإثارة والقوة والسيطرة.

6. الهوية البصرية تعبر عن الأصالة والتميز

تصميم هويتك يعبر عنك فقط.. لك وحدك، وهو ما يخلق حالة من التفرد بين علامتك وجميع المنافسين، كما تجعل صورتك مميزة لدى العملاء فيتعرفوا على نشاطك بكل سهولة.

7. تصميم هويتك البصرية يدل على تاريخك

تقوم العلامات التجارية بعرض مراحل تطور هويتها البصرية مع إضافة تاريخ نشأة الشركة مطبوع على تلك الهوية، للدلالة على قوة تاريخها وثباتها في السوق، وهذا يعزز من مصداقيتها وثقتها لدى العملاء.

8. تعزيز العلاقة بين الموظفين والشركة

هويتك هنا لها عامل مهم في تحسين أدا الموظفين.. نعم!
فعندما يكون تصميم الهوية البصرية يعبر عن كيان الشركة ومبادئها والقيمة العائدة على الجمهور؛ يشعر الموظفين بالاندماج وحب الانتماء لهذه الشركة، مما ينعكس على جودة وإتقان أدائهم.

ماذا تتضمن الهوية البصرية؟

كما وضحنا سابقًا أن الهوية البصرية للشركات Visual Identity تضم كل العناصر المرئية التي تمثل هويتك الناشئة، وتتجمع كلها معًا في تناسق وتناغم لتنتج لنا ما يسمى بالهوية البصرية، وهنا دعونا نجيب على سؤال: ما أهم عناصر الهوية البصرية للشركات ؟

 

  1. الشعار – (LOGO)

هذا بالتأكيد هو أهم عنصر يمثل الهوية البصرية للشركات وفكرة اختياره بذكاء ودقة تعود بشكل مباشر على نجاح العلامة التجارية (Brand) وانتشارها.

فقد يكون تصميم معين أو رمز أو حروف، بشكل منفرد أو متجمع بحسب ما يناسب طبيعة تصميم الشعار والفكرة المروج لها.

وهنا نجد تنوع كبير في أفكار الشركات عند تصميم الشعار، فمنهم من يختاره بسيط للغاية من حروف؛ مثل شركة Nike على سبيل المثال فنجد شعارها (✓) أو ماكدونالدز بشعارها الذي على شكل حرف (M) بجوانب مقوسة، ومنهم من يختاره على شكل أيقونة مثل شعار شركتي آبل وتويتر، وغير ذلك الكثير من الأنواع الاختيارات، ولكن ما العامل المشترك فيهم جميعًا هو التميز والفكرة وراء هذا الشعار، وهذا سر نجاح كل الشعارات المعروفة.

 

شعار نايك في الهوية البصرية

 

  1. حزمة الألوان (Color Palette)

عند تصميم الهوية البصرية للشركات Visual Identity فإن الألوان المختارة للتصميم تعكس الكثير من الأفكار والمشاعر بين الشركة المؤسسة والعملاء، لهذا يجب أن يتم اختيارها بدقة لخلق سلاسة وانسجام في نقل الأفكار المراد إبرازها.

يتعلق بصر البشر بشدة بالألوان، لهذا لا تقل أهمية لون الشعار عن الشعار نفسه، وهذا لأن اختيار الألوان كفيل بأن يولد لديك الكثير من المشاعر ويلفت نظرك من أول وهلة.

فمثلًا نرى اللون الأحمر في تصميم شركة “فودافون” ليشير إلى السيطرة، والجراءة، والإثارة، والقوة. واللون الأسود في شعار Apple ليدل على القوة والهيمنة ويولد مشاعر بالتميز والتفرد، وهكذا بحسب درجة كل لون.

ويعتمد  في تصميم الشعار على لون واحد فقط أو لونين أو ألوان متعددة، بحسب طبيعة هويتك التجارية.

فاختيار ألوان تصميم الشعار لا يكون عبثيًا، إنما يجب أن يكون مدروس بعناية استنادًا إلى دراسات علم النفس التي توضح مدى تأثير الألوان على البشر، ويمكنك إلقاء نظرة هنا إذا أردت التعرف أكثر عن كيفية اختيار الألوات.

  1. الأشكال والأنماط / الأيقونات

هي التصاميم التي يقوم مصمم الجرافيك برسمها، عن طريق الاستعانة بالبرامج المتطورة التي تمكن المصمم من طرح أفكاره عن طريق رسمها.

هذا العنصر من الهوية البصرية يجب التركيز على أن يكون بسيط ومتناسق مع باقي العناصر، حتى لا تتبعثر الأفكار بين جرافيك ديزاين الهوية وبين الشعار وباقي الأيقونات والأشكال في مواد الهوية التجارية.

وتأتي أهمية الهوية البصرية للشركات من ناحية الجرافيك ديزاين والأشكال والأيقونات؛ من أنها تؤثر على انطباع العميل تجاه الشركة وقراره في الشراء من عدمه، ولهذا فهي سلاح ذو حدين.

  1. الخطوط Typography

هي الطريقة المستخدمة لرسم الخطوط، ويتم توظيفها لتمكين هوية العلامة التجارية وتأصيلها.

تعتمد الهوية التجارية للشركات على أنواع متعددة من الخطوط أو Fonts لتعبير عن هويتها البصرية؛ فتستخدم في تصميم الشعار والمنتجات والمطبوعات، وعلى المغلفات واللافتات وبالتأكيد في المواقع الإلكترونية الخاصة بالعلامة.

ويمكن أن تكون تلك الخطوط موجودة بالفعل على برامج التصميم، أو قد يتم إنشائها خصيصًا لهوية العلامة التجارية.

 

أنواع الخطوط في الهوية البصرية

  1. الشعار اللفظي – Slogan

هو عبارة او جملة قصيرة سهلة الحفظ والتذكر، ويمثل أحد الحيل الذكية والأجهزة التي تستعين بها الشركات لتعزيز وعي الجمهور بالعلامة التجارية.

يساعد الشعار اللفظي للشركة على حجز مكانة متميزة وسط المنافسين وأمام الجمهور.

وأنت بالتأكيد تحفظ عدد كبير من الشعارات اللفظية التي تأثرت بها سمعيًا أو بصريًا او كلاهما حتى ترسخت في ذهنك، من الإعلانات التلفزيونية وشعارات العلامات المختلفة.

مصل شعار مشروب Red Bull المشهور: “ريد بل بيعطيك جوانح” ، لأنه يُشعرك بالطاقة والحيوية بعد شربه، وشعار نايك “Just Do It”  المثير للحماسة للرياضيين.

  1. القوالب

هو بكل بساطة نظام الهيكل العام لهويتك البصرية، والذي يظهر فيه شعارك وبقية مكونات الهوية البصرية، وأيضًا يشمل تصميم ونظام المواقع الإلكتروني الخاص بعلامتك التجارية والذي سيزوره العملاء.

ويلزمك هنا أن تعرف أنه يجب أن يكون بسيط قدر الإمكان ومريح للزائر.

وإذا قررت إنشاء هوية بصرية متكاملة للشركات والمواقع الإلكترونية، أو أردت تصميم موقع إلكتروني فقط لنشاطك التجاري، فنحن هنا في شركة Next To U نستطيع تلبية طلباتك.

  1. المواد الملموسة

تتمثل في المواد والأدوات المستخدمة داخل الشركة وفروعها، وفي الزي الخاص بالموظفين ووسائل التوصيل من عربات وغيرها، وكذلك النشرات الإعلانية والمطبوعات.

وهذه الصورة تمثل نموذج الهوية البصرية في المواد الملموسة.

 

المواد الملموسة في الهوية البصرية

  1. التصوير

نقصد هنا التصوير الحي لنشاطك التجاري، وهذا يختلف عن الصور المصنعة بالجرافيك، فأنت تحتاج أن تنقل صورة واقعية وحية للعملاء للتعرف على المنتجات وأيضًا مقاطع فيديو مصورة للمتحدثين باسم الهوية.

هذا يساهم بشكل كبير في التقرب من العملاء، وإضفاء الثقة والجدية على الهوية، وهاتين الصفتين لهما القدرة على ترسيخ الهوية، مثل ما تفعل Apple في مؤتمراتها.

كيف تضع استراتيجية / خطة احترافية لتصميم الهوية البصرية للشركات؟

لكي تخرج الشركات للجمهور بهوية بصرية راسخة ومتناسقة مع كيان الشركة وقيمتها؛ فيجب التركيز على قواعد تصميم الهوية البصرية للشركات التي تجعل كل عنصر مرتبط ومُتّزِن مع الآخر.

وهذا الاتزان يتحقق بإيضاح عدد القواعد والأصول لوضع استراتيجية ناجحة، وهي كالتالي:

استراتيجية تنفيذ الهوية البصرية

 

  1. فهم رسالة الشركة ورسالتها

لن تستطيع تصميم هوية بصرية للشركة إن لم تحدد ماهية المنتج والخدمة المُقدمة، وما هو الغرض من استخدام هذا المنتج بشكل محدد وواضح.

وأن تجيب على عدة أسئلة تساعدك على فهم طبيعة المنتج:

  • ما هو المنتج أو الفكرة؟
  • ما هي القيمة التي ستعود على الجمهور من هذا المنتج/ الخدمة؟
  • وإذا كان هناك منافسين يقدمون نفس المنتج، فما هي الإضافة التي ستميزك عنهم؟
  • ما هي الأغراض التي يُستخدم فيها المنتج؟
  • ما هي التكلفة الكاملة لإنتاج المنتج بشكل عام (الإجابة ستكون تقريبية)؟
  • ما هي المبادئ التي يلزم اتباعها لتحقيق الهدف من الشركة؟

كل هذه الأسئلة يتم الإجابة عنها وتسجيل الأفكار من خلال العصف الذهني، لكي تكون واضحة بين صاحب الهوية والمصمم المنفذ للمشروع.

  1. تحليل الجمهور

أن تدرسه وتفهم اهتماماته، فيجب أن تتخيل شخصية العميل الذي يهمه أن يستخدم منتجك ويرى أنه سيقدم له منفعة.

في النهاية الهوية البصرية للشركات Visual Identity ستظهر لجمهور مُتلتقي لها ومتفاعل معها، فيجب التعرف على خصائصه وصفاته  لمعرفة كيف سيستقبل تلك الهوية.

درس:

_ جنس الجمهور

_ التحليل الجغرافي

_ مستواه المالي (لتفهم ما إذا كان سيتحمل تكلفة المنتج أم لا).

_ الاهتمام والاحتياجات التي يبحثون عنها.

_ سلوكهم على ووسائل التواصل الاجتماعي، وجميع المعلومات المتعلقة باستهداف الجمهور.

  1. تحليل المنافسين

يتم تصميم الهوية البصرية للشركات بعد دراسة وتحليل الهويات المنافسة؛ وذلك حتى لا  تقع في مشكلة تشابه تصميم هويتك مع أخرى موجودة بالسوق، وأيضًا لكي تتكون لديك خلفية عن الهويات المنافسة وكيفية إنشاء هوية مميزة بعيدة عن الأفكار المطروحة.

  1. ما هو الانطباع الذي سيأخذه الجمهور؟

بكل وضوح يجب أن تحدد طبيعة المشاعر التي سيتفاعل بها الجمهور تجاه المنتج؛ هل تريد إثارة الحماس عند رؤية الهوية البصرية؟! أم الهدوء والاتزان؟

هل تريد إضافة انطباع المرح والفكاهة على المنتج، أم انطباع الجدية والقوة؟

هكذا ستعرف ما هي المشاعر التي سيتفاعل بها الجمهور مع تصميم الهوية البصرية وتتحكم بتلك المشاعر من خلال التصميم والألوان.

  1. حافظ على تناسق الهوية البصرية

لا تنسى أن القصد والهدف من الهوية البصرية للشركات هو ترسيخ رسالة المنتج أو الخدمة، والعمل على ترويج هذه الرسالة.

لذا يجب التأكد من اتساق وتوافق الهوية البصرية على جميع الوسائل المروجة لها، سواء على مواقع التواصل الاجتماعي أو الإعلانات أو دخل المواقع الإلكتروني الخاص بالعلامة التجارية، وعلى اللافتات وكل وسيلة إعلان، لزيادة توثيق الهوية.

مراحل تصميم الهوية البصرية

تأتي مراحل التصميم المرئي للهوية التجارية بعد استيفاء الخطوات اللازمة لوضع الاستراتيجية الناجحة كما هو موضح في الأعلى، والمراحل كالتالي:

  1. تصميم الشعار

اتفقنا في الفقرة الخاصة بعرض عناصر الهوية البصرية للشركات أن الشعار هو أهم عنصر، والفكرة من تصميمه أولًا هي أن باقي العناصر ستعتمد عليه، وهو الصورة التي تمثل الواجهة الرئيسية لهويتك البصرية.

يتم رسم وتشكيل الشعار بشكل أولي على الورق حتى الانتهاء من الفكرة المراد طرحها، وبعدها يتم إدخال الصورة إلى التطبيقات الحديثة الخاصة بالتصميم.

 

تصمبم شعار الهوية البصرية

  1. الألوان

مرحلة التلوين هي فرصة كبيرة للتميز عليك استغلالها بشكل ذكي، فاختيار ألوان الشعار لها دور كبير في تحدد شخصية الهوية التجارية، لذا عليك الاستناد إلى الدراسات النفسية التي توضح مدى تأثير الألوان على الحالة النفسية للأشخاص. والتي من خلالها ستعرف ما هو الانطباع الذي تريد التأثير به على العملاء واختيار اللون الذي يثير هذه المشاعر والانطباعات.

  1. اختيار صيغة كتابة النصوص

تعتمد الهوية البصرية على الخطوط للتواصل مع الجمهور ولتوثيق اسم العلامة التجارية وهويتها، لذا لا يجب الاهتمام بهذه المرحلة النصية، سواء كانت الخطوط جاهزة على البرامج أو سيتم تصميمها حديثًا لأجل العلامة. المهم أن تتسق مع الهوية البصرية بشكل سلس.

وإذا كان لديك شك في مدى تأثير شكل الخطوط على شخصية هويتك، فأريدك أن تعرف أن الخطوط قادرة على تغيير شخصية العلامة التجارية ولها دور فعال لا يمكن تجاهله بخصوص التأثير وتفاعل الجمهور مع العلامة.

ويمكنك رؤية أنواع خطوط مختلفة لأشهر العلامات التجارية حول العالم بالنظر لهذا المقال.

  1. اختيار الأيقونات

هنا تحدد شكل الأيقونات التي ستظهر للعملاء على وسيلة التواصل المستخدمة، سواء كان موقع إلكتروني أو برنامج، والقوالب التي ستخدمها للترويج على مواقع التواصل، وبلا شك لابد أن تراعي طبيعة الشعار وألوانه للحفاظ على توازن الهوية.

  1. التصوير

الاهتمام بتفاصيل العلامة التجارية هو ما يميزها، وهذه المرحلة لا تغيب عن العلامات الرائجة؛ فنرى الصور مأخوذة بشكل احترافي، مما يدعم كفاءة الشركة في نظر العملاء.

 

معايير نجاح الهوية البصرية للشركات

عرضنا الكثير من المعلومات والإرشادات لتصميم الهوية البصرية للشركات Visual Identity بشكل احترافي، ولكن ما هي المعايير التي ينبغي التأكد من وجودها والقياس عليها لمعرفة مدى نجاح الهوية البصرية للشركات؟

 

  1. عدم الحياد أثناء التصميم عن رسالة ورؤية الشركة، فهذا ما يميز الهوية البصرية للشركات الناجحة، فيجب استهداف الرسالة وبلورتها في الشعار وباقي العناصر.
  2. استغلال الألوان ودلالتها بشكل دقيق ومحدد، حتى تضيف قيمة للهوية البصرية وتتناسب مع جوهر الشركة.
  3. أن تكون مبتكرة وحقيقية؛ هذا من أهم معايير نجاح الهوية، فلن تنجح هوية غير أصلية.
  4. توافق الهوية على جميع وسائل الإعلان.
  5. أن تحقق الشركة ما وعدت به العملاء في الجملة التي اعتمدتها كشعار لفظي، وأي خلل هنا يسيء للعلامة التجارية ككل وليس الهوية البصرية فقط.

فإذا كنت تمتلك شركة توصيل مثلًا ولديك قصور في سرعة توصيل الطلبات؛ فلا يجب أن يكون Slogan  شركتك فيما معناه.. سرعة التوصيل والدقة في المواعيد، لأن هذا سيُغضب الجمهور وتنعدم ثقتهم بك!

فلا يجب أن يكون Slogan  شركتك التي تقوم على توصيل الطلبات مثلًا معناه

  1. التركيز على الصورة التي ستظهر بها الشركة على المواقع والتطبيقات، فمعظم المستهلكين يعتمدون على البحث على الإنترنت قبل طلب المنتج.
  2. التأكد من وضوح القيم المراد إبرازها في الهوية البصرية للشركات  لتتمكن من عرضها بالشكل الذي تقصده بالضبط.

شركة تصميم الهوية البصرية والتجارية

لدينا في شركة Next To U فريق متخصص للعمل على كل مكونات الهوية البصرية والتجارية بشكل احترافي ومتناسق، حتى نستطيع نقل رسالة وأفكار النشاط التجاري إلى تصاميم احترافية تخدم غرض الترويج وتثبيت ودعم مكانة المشروع التجاري في السوق.

ندرس طبيعة المنتج والبيئة التنافسية والجمهور حتى نستطيع إنتاج هوية بصرية مميزة تعبر عن شخصية الهوية التجارية ككل.

فريق NEXT To U متخصص في تصميم المواقع والمتاجر الإلكترونية Websites design للترويج لهويتك التجارية وخدماتك.

نستمع جيدًا لصاحب المشروع ونراعي أفكاره، وأهداف المشروع لنتمكن من تصميم هوية تعبر عنه.

أسعار تصميم الهوية البصرية والتجارية في شركة Next To U تختلف بحسب طبيعة كل هوية، ولكنها معقولة وغير مبالغ فيها.

إذا أردت الاستفادة من خدمتنا في تصميم الهوية البصرية أو تصميم الموقع يمكنك التواصل معنا من خلال الضغط على أيقونة واتساب الظاهرة على الشاشة الآن لمعرفة التفاصيل ووضع إستراتيجية التصميم.

 

شركة تصميم الهوية البصرية والمواقع الإلكترونية

 

في النهاية نؤكد أن الهوية البصرية للشركات هي ما تجعل جهودك وفكرة مشروعك في النور أمام العملاء، وتستطيع من خلالها صياغة رسالتك.

فحاول أن تجعلها واضحة وهادفة قدر الإمكان.

نتمنى أن يكون المقال قد أفادك وأثرى معلوماتك عن تشكيل الهوية البصرية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.